اليوم الاثنين 08 أغسطس 2022م
الحكومة توعز بتقديم الدعم الصحي والغذائي والنفسي لسكان غزةالكوفية أدرعي: سلاح الجو ما زال في حالة تأهب على الرغم من التوصل إلى اتفاق التهدئةالكوفية الاحتلال يحكم على الأسير زياد أبو الرب بالسجن لمدة عامينالكوفية المخيمات الفلسطينية في لبنان تشهد تحركات دعما لقطاع غزةالكوفية صحيفة عبرية تكشف عن حجم خسائر الاحتلال خلال العدوان الأخيرعلى غزةالكوفية محسن يدعو إلى توحيد الجهود الفلسطينية لمحاسبة الاحتلال على جرائمهالكوفية المحامين العرب يدعو لاجتماع طارئ لمناقشة عدوان الاحتلال على غزةالكوفية رسمياً.. إيسكو ينضم إلى صفوف إشبيليةالكوفية الأمم المتحدة تحذر من الهجوم على محطات أوكرانيا النوويةالكوفية ماريانو دياز يحسم موقفة بشأن مستقبله مع ريال مدريدالكوفية الصين تدعو لمؤتمر سلام دولي لتحقيق تسوية دائمة للقضية الفلسطينيةالكوفية طهران تنفي التوصل إلى صيغة للاتفاق النووي في فييناالكوفية مستوطنون يحرقون مركبة وأراض زراعية في رام اللهالكوفية قوات الاحتلال تهدم غرفتين سكنيتين في جنوب الخليلالكوفية «أونروا» تقرر استئناف عملياتها وبرامجها في غزة غدا الثلاثاءالكوفية الأسير عاكف أبو هولي يتنسم الحرية بعد 20 عاما في سجون الاحتلالالكوفية أشغال غزة: 18 وحدة تعرضت للتدمير الكلي و71 جزئيا خلال العدوان الأخيرالكوفية المجلس التنسيقي يوصي بإلغاء القرارات بقوانينالكوفية «القوى الوطنية» تدعو للمشاركة الواسعة في فعاليات المقاومة الشعبية الجمعة المقبلةالكوفية الاحتلال يقتحم منزل محافظ القدس عدنان غيثالكوفية

دلياني: لا أستبعد صياغة البيان الأمريكي حول استشهاد أبو عاقلة في مكتب لابيد

18:18 - 04 يوليو - 2022
الكوفية:

القدس: قال القيادي في تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح، ديمتري دلياني، إن إعلان الخارجية الأمريكية حول نتائج تحقيقاتها في الرصاصة التي اغتالت الشهيدة الصحفية شيرين أبو عاقلة، إعلان سياسي هدفه ذر الرماد في العيون وتجريم الضحية وتبرئة المجرمين.

وأوضح دلياني في تصريح صحفي، أن السلطة الفلسطينية ارتكبت خطيئة كُبرى حين سلُمت الرصاصة التي أطلقتها قوات الاحتلال الإسرائيلي على أبو عاقلة وأدت إلى استشهادها، وأن هذه الخطيئة تأخذ أوجه متعددة منها مهني كون الولايات المتحدة كانت على اطلاع بمجريات التحقيق الرسمية الفلسطينية كما أعلن النائب العام الفلسطيني في يوم 26-5-2022 ، وصمتها عن النتائج ما هو إلا قبول بها وبنتائجها التي تُحمل الاحتلال الإسرائيلي كامل المسؤولية عن جريمة الاغتيال، وأن القبول بالطلب الأمريكي بفحص الرصاصة بعدما اعترفت إدارة بايدن بنتائج التحقيق الفلسطيني هو أمر مُستغرب على أقل ما يمكن وصفه به

وأضاف، "أما على المستوى السياسي، فإن تسليم الرصاصة الإسرائيلية التي تمت بواسطتها اغتيال الشهيدة أبو عاقلة ليتم فحصها في السفارة الأمريكية لدى دولة الاحتلال والمقامة على أرض عاصمة دولتنا الفلسطينية المحتلة بشكل مخالف للقوانين والمواثيق الدولية، يُعتبر اعترافاً ضمنياً، مرفوض شعبياً، بهذه "السفارة".

وأشار دلياني إلى أن عدم وجود مراقب رسمي فلسطيني وعدم درايتنا بوجود أو عدم وجود ممثلين إسرائيليين خلال عملية الفحص يثير الشكوك في مجريات الأمور برمتها، "فلقد كان من الأجدر أن يتم الفحص، إن كان ضرورياً بعكس قناعتي الشخصية، في السفارة الأمريكية في العاصمة الأردنية بوجود مراقبين فلسطينيين".

وتسائل دلياني، "هل طلبت الإدارة الأمريكية فحص البندقية التي تم إطلاق النار منها لكي يتم مطابقتها مع الرصاصة التي سلمتها السلطة للممثل الأمريكي؟ وكيف للولايات المتحدة أن تستنتج ما استنتجته من لا استنتاج بدون فحص البندقية؟".

وأكد دلياني، أن بيان الخارجية الأمريكية مليء بالمصطلحات العدائية للشعب الفلسطيني والتي تهدف إلى تحسين صورة دولة الاحتلال التي قامت بعملية اغتيال شهيدة كلمة الحق أبو عاقلة على حساب صورة الشعب الفلسطيني من خلال تصوير شعبنا على أنه شعب إرهابي ينتمي إلى فصيل واحد ذات طابع سياسي مُعين في تحريف مُتعمد للحقيقة وخدمةً للاحتلال، وتصوير عدوان الاحتلال على مدينة جنين في ذلك اليوم على أنه يقع في إطار "الدفاع عن النفس".

وختم دلياني بالقول، لا أستبعد أنه تمت كتابة بيان وزارة الخارجية الأمريكية حول جريمة اغتيال الشهيدة شيرين أبو عاقلة في مكتب رئيس وزراء الاحتلال يائير لابيد.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق