اليوم الخميس 18 إبريل 2024م
عاجل
  • اشتباكات بين مقاومين وقوات الاحتلال بالمنطقة الشرقية في مدينة نابلس
  • اشتباكات بين مقاومين وقوات الاحتلال بالمنطقة الشرقية في مدينة نابلس
  • قوات الاحتلال تقتحم بلدة تفوح غرب مدينة الخليل
  • قوات الاحتلال تقتحم مدينة دورا جنوب الخليل
  • قوات الاحتلال تقتحم بلدة بيت فجار جنوب بيت لحم
  • قوات الاحتلال تعتقل الشاب محمد هشام هديب من مخيم عين السلطان بمدينة أريحا
اشتباكات بين مقاومين وقوات الاحتلال بالمنطقة الشرقية في مدينة نابلسالكوفية اشتباكات بين مقاومين وقوات الاحتلال بالمنطقة الشرقية في مدينة نابلسالكوفية قوات الاحتلال تقتحم بلدة تفوح غرب مدينة الخليلالكوفية الاحتلال يقتحم مدينة دورا جنوب الخليلالكوفية قوات الاحتلال تقتحم مدينة دورا جنوب الخليلالكوفية فيديو | الاحتلال يعتقل شابا من مخيم عسكر شرق نابلسالكوفية قوات الاحتلال تقتحم بلدة بيت فجار جنوب بيت لحمالكوفية قوات الاحتلال تعتقل الشاب محمد هشام هديب من مخيم عين السلطان بمدينة أريحاالكوفية مقاومون يستهدفون بعبوة ناسفة محلية الصنع قوات الاحتلال المقتحمة لمخيم عسكر شرق نابلسالكوفية قوات الاحتلال تقتحم قرية دوما جنوب نابلسالكوفية قوات الاحتلال تقتحم مخيم عسكر شرق نابلسالكوفية مدفعية الاحتلال تقصف "الليطاني والخيام" جنوب لبنانالكوفية قوات الاحتلال تقتحم مدينة أريحاالكوفية قوات الاحتلال تقتحم مدينة أريحاالكوفية قوات الاحتلال تداهم منزلا في بلدة حبلة بقلقيليةالكوفية الاحتلال يقتحم مدينة نابلسالكوفية قوات الاحتلال تقتحم مدينة نابلس من حاجز بيت فوريكالكوفية الاحتلال يقتحم بلدة بيتونيا غرب رام اللهالكوفية قوات الاحتلال تقتحم بلدة بيتونيا غرب رام اللهالكوفية الاحتلال يقتحم مخيم شعفاط شمال شرق مدينة القدس المحتلةالكوفية

خاص | الغموض يحيط بـ "المقاتل الأنيق".. جدل على السوشيال ميديا حول نبأ استشهاده

03:03 - 07 مارس - 2024
الكوفية:

خاص - كتب رامز صبحي: الغموض عنوانه.. فمنذ ظهوره في شوارع مدينة خان يونس بقطاع غزة والذي أطلق عليه رواد السوشيال ميديا المقاتل الأنيق، وهو يستهدف آليات الاحتلال وجنوده، ليثأر لدماء الشهداء التي تتفادها خطواته الواثقة من النصر وهو في طريقة لتدمير آلية إسرائيلية بسلاحه القابض عليه كقبضته على حلم تحرير البشر والأرض والوطن.. فلا أحد يعرف أسمه ولا هويته ولذا تم تعريفه بـ "المقاتل الأنيق".

"المقاتل الأنيق" أصبح أيقونة للنضال والمقاومة المسلحة ضد الاحتلال وضد جرائمه التي ترتكب يوميا بحق شعبنا، فزيه الأنيق الذي يعكس خصائص وسمات أهل قطاع غزة الذين يحبون الحياة والأناقة وشيمتهم عزة النفس جسدها المقاتل الأنيق في ملابسه وفي خطواته الشامخة.

ومنذ مساء أمس والأنباء تتردد عن استشهاد المقاتل الأنيق وسط حالة من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي.

فالبعض يتحدث ان المقاتل الأنيق قد استشهد مساء أمس في خان يونس، في حين ينفي آخرون الخبر.

رسام الكاريكاتير الفلسطيني محمود عباس تفاعل مع الأنباء ورسم صورة للمقاتل الأنيق وعلق عليها ارتقاء المقاتل الأنيق.

بينما أكد آخرون أن نباء الاستشهاد غير صحيح وأن المقاتل لايزال يعطي دروسا للاحتلال في محاور الاشتباك بقطاع غزة.

وبين نبأ استشهاد وخبر نفيه يظل المقاتل الأنيق مناضلا تحيطه هالة من الغموض يعجز الكثيرون عن كشف حقيقته وحقيقة استشهاده ويخشى الاحتلال أن يظل حيا أو يحيا في وجدان أبناء وطنه.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق